فضاءات السعادة تطلق فضاءات المحيط

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF
View Comments

أطلقت إقامات دار السعادة، تحت علامة «فضاءات السعادة»،  مشروعها الجديد فضاءات المحيط، وهو عبارة عن مجمع حضري ثوري في مجال الإسكان، خاصة السكن الاجتماعي في المغرب.
ويتميز هذا المشروع، حسب مسؤولي المجموعة المغربية، بالجمع بشكل متناغم بين التنمية المستدامة وحماية البيئة والفعالية.
تواصل إقامات دار السعادة، حسب المسؤولين خلال ندوة صحفية نظمت أول أمس الثلاثاء، بحثها الدائم عن الجديد والفعال، وبفضل خيارها الأصلي الموجه نحو الجودة والثقة والجدارة، يطلق فرع مجموعة النخيل القابضة مجمعه السكني الجديد المختلط والمندمج، والذي تم تصميمه في شكل أحياء مستقلة تتوفر فيها كل شروط العيش وكل وسائل الراحة والمرافق الضرورية.
يتوخى المشروع الجديد لإقامات دار السعادة أن يكون نموذجا لحياة جماعية مندمجة.
ويتكون مشروع «فضاءات المحيط» من ثمانية أحياء مميزة، والتي تم تصميمها وفق مخطط عمراني يوفر لها الاستقلال الوظيفي لكل حي على حدة والتكامل البنيوي فيما بينها.
وتم تصور وتنفيذ الإطار المعماري للمشروع بشكل يوفر للسكان إطارا للعيش ملائما ومكتفيا ذاتيا.
فرغم أن الأحياء الثمانية تندرج في إطار نفس المشروع، إلا أن كلا منها يتوفر على تجهيزات ومرافق القرب الضرورية الخاصة به (مدرسة، ثانوية، مركز صحي، مركز رياضي، إلخ).
ويهدف التصور المعماري للمشروع إلى ضمان واستدامة الإدماج الاجتماعي والاقتصادي بشكل خاص على مستوى كل حي على حدة، وبشكل عام، على مستوى الموقع في شموليته.


blog comments powered by Disqus
back to top